BAB introduce BIBF to its members

Print Friendly, PDF & Email

August 12, 2017.

BAB introduce BIBF to its members

The Bahrain Association of Banks (BAB) organized a seminar for its members to let them knew more about the Courses, Professional Qualifications, and services that Bahrain institute banking finance (BIBF) offered the banking sectors. The Director General of the Institute, Dr. Ahmed Abdul Hamid Al-Sheikh delivered a presentation during the seminar.

The CEO of BAB, Dr. Wahid Al Qasim stressed the importance of (BIBF) in developing the financial and banking sector in the Kingdom of Bahrain.

“BIBF plays a vital role in the training and development of human capital in the Kingdom of Bahrain”. He said.

“The Banking Centre at BIBF plays a pivotal role in the development of human capital for the financial services sector in Bahrain and across the wider region”. He added.

BIBF excellence has strengthened its position as the top provider of quality education across all major business disciplines.

BIBF is maintaining a well-trained and quality workforce to sustain the growth of the banking and financial services industry in the island. The Banking Centre revised many of its programmers to incorporate latest developments in the industry in line with the needs of the banking sector. It continues to improve its curriculum to bring in much needed change in the core subject areas of banking, in consultation with the regulators and practitioners to reshape the human capital towards a better institutional governance framework.

المنامة – 12 اغسطس 2017

جمعية مصارف البحرين تعرف أعضائها ببرامج وخدمات معهد BIBF

نظمت جمعية مصارف البحرين بالتعاون مع معهد البحرين للدراسات المصرفية والمالية (BIBF) ندوة تعريفية عرض خلالها المدير العام للمعهد الدكتور أحمد عبد الحميد الشيخ خلالها شرحا عن المعهد الذي يعمل تحت مظلة مصرف البحرين المركزي، واستعرض البرامج والدورات والشهادات المهنية المقدمة من خلال المعهد.

وأوضح الدكتور الشيخ خلال الندوة أن معهد (BIBF) يلعب دورا محوريا في تنمية رأس المال البشري لقطاع الخدمات المصرفية والمالية في البحرين وعبر المنطقة، وبما يضمن تزويد هذا القطاع بالكوادر البشرية المؤهلة وفقا لأعلى وأحدث المعايير الدولية ذات الصلة، إضافة إلى العمل الدائم على استكشاف احتياجات القطاع المصرفي التدريبية، وتلبيتها بالطريقة المثلى، وذلك بإشراف مصرف البحرين المركزي وبالتعاون مع مختلف الجهات ذات الصلة بالقطاع المصرفي وفي مقدمتها جمعية مصارف البحرين.

 واستعرض الدكتور الشيخ أمام الحضور من المسؤولين في بنوك بحرينية مختلفة عددا من البرامج التدريبية التي يقدمها المعهد ذات الصلة بالتطوير المهني، والصكوك، وبرنامج مكافحة غسيل الأموال، وتقييم الأصول، وغيرها، كما تطرق إلى عدد من الشهادات المهنية التي يقدمها المعهد في مجالات مختلفة من بينها شهادة في أسس المخاطر، وشهادة أخصائي ضمانات الطلب، وشهادة إيكا المتخصصة في غسل الأموال الناجمة عن التجارة، وشهادة إيكا في منع الجريمة المالية، وغيرها، وأوضح الدكتور الشيخ أن المعهد يقدم أيضا دورات دورات متخصصة في مجالات مثل إدارة المخاطر المتقدمة، ومبادئ الاستثمار، وغيرها.

وخص المدير العام لـ (BIBF) عمل المعهد على مواكبة تطورات التمويل الإسلامي حول العالم، وتعزيز ريادة البحرين في هذا المجال، وقال إن مركز التمويل الإسلامي تأسس في المعهد في عام 1997 للمساعدة في تعزيز صناعة الصيرفة الإسلامية في جميع أنحاء الشرق الأوسط وحول العالم، وقال إن المركز يقدم عددا من أقدم مؤهلات التمويل الإسلامي في العالم، إضافة إلى تقديم خدمات استشارية وفنية للراغبين في تنظيم المنتجات الإسلامية أو الوصول إلى أسواق رأس المال في الشرق الأوسط.

من جانبه أكد الرئيس التنفيذي لجمعية مصارف البحرين الدكتور وحيد القاسم عل أهمية الدور الذي يعلبه معهد البحرين للدراسات المصرفية والمالية (BIBF) في تطوير القطاع المالي والمصرفي في مملكة البحرين، مشيدا بحرص القائمين على المعهد على مواكبة أحدث التطورات العلمية والمهنية والممارسات والتطبيقات في هذا القطاع المتطور على مدار الساعة، وعقد شراكات مع أرقى المعاهد والجامعات العالمية

وأوضح الدكتور القاسم في تصريح له على هامش الفعالية أن هذه الندوة مع معهد (BIBF) تأتي في إطار حرص جمعية مصارف البحرين الدائم على إطلاع أعضائها من مختلف المؤسسات المالية والمصرفية بالفرص التدريبية الواسعة والتخصصية المتاحة لكوادر تلك المؤسسات، وبما يضمن تعزيز مهارات وخبرات رأس المال البشري في القطاع المالي والمصرفي البحريني وينعكس إيجابا على تعزيز سمعة ومكانة هذا القطاع الرائد.

Leave a Reply